السياحة الخارجيةمن هنا وهناك

السياحة في ميانمار وأهم وأشهر المعالم السياحية بها والتي تجعلها وجهة سياحية مميزة للغاية

السياحة في ميانمار مميزة للغاية، فإذا كنت تبحث عن وجهة سياحية جديدة وغير معتادة، فعليك بالسفر إلى ميانمار، فهي تتمتع بمناخ معتدل، وستكون طريقك للتعرف على ثقافات جديدة، وينصح بأن تكون السياحة في ميانار خلال الفترة بين نوفمبر وفبراير، حيث يقل في هذه الفترة سقوط الأمطار، وتمتلئ بالسائحين والزوار من جميع أنحاء العالم، وتتلون السماء بألوان رائعة وجذابة، وتقع ميانمار في جنوب شرق قارة آسيا، وهي معروفة أيضا لدى الكثير بإسم بورما، وهي وجهة سياحية مشهورة نظرا لتميزها بالمناظر الطبيعية الخلابة والتي تجذب جميع محبي الطبيعة وجمالها، وفيما يلي سنتحدث بشيء من التفصيل عن السياحة في ميانمار وأهم المعالم السياحية بها.

السياحة في ميانمار وأهم المعالم السياحية بها

حديقة حيوان يانجون

  • يوجد بالحديقة العديد من الحيوانات البرية المعروفة في جميع بلاد العالم.
  • ويوجد بالحديقة أنواع كثيرة من النباتات، وبعض الأنواع النادرة من الحيوانات.
  • الحديقة تم افتتاحها منذ ما يزيد على 100 عام.
  • يوجد بالحديقة ملاهي وألعاب للأطفال لكي يستمتعوا بها أثناء زيارتهم للحديقة.
  • يوجد سيرك تابع للحديقة يقدم العديد من الفقرات المسلية مع الفيلة والأسود.
إقرأ ايضاً :  السياحة في باتومي وعرض لأهم الفنادق بها وأكثر الأماكن جذبا للسياح

محمية الحيوانات البرية

  • تقع في هيلاوجا والتي تبعد عن وسط المدينة حوالي 45 دقيقة بالسيارة.
  • تغطي هذه المحمية مساحة 1650 هكتار، وبها بحيرة هيلاوجا الشهيرة.
  • المحمية هي موطنا لما يزيد عن 70 نوع من الحيوانات، وأكثر من 90 نوع من الطيور.
  • يوجد بالمحمية متحفا مطابقا للمباني التقليدية في ميانمار.
  • تمر أسراب الطيور المهاجرة في المحمية في الكثير من الأحيان ليتمتع برؤيتها زوار المحمية.
  • يمكن للزائرين التمتع بصيد الأسماك وركوب الفيلة وأخذ جولة بالقوارب في البحيرة.

سولي باجود

  • يقع مبنى سولي باجود في قلب مدينة يانجون.
  • يعتقد الكثير أن تاريخ نشأة هذا المبنى تعود إلى 2000 سنة.
  • يعد مبنى سولي باجود من رموز المدينة وأشهر معالمها.
  • يتميز بتصميم فريد من نوعه ولا سيما بالنظر إلى قمته العالية والتي يصل إرتفاعها إلى 46 متر.
  • ينتشر حول المبنى محلات تجارية للتسويق ومحلات للتصوير الفوتوغرافي.

معبد شويداجون

  • يعد أقدم معبد بوذي في العالم كله، وهو تحفة معمارية في قلب العاصمة.
  • يقع المعبد على تل ثيتجوتارا، ويبلغ ارتفاعه إلى 326 قدم، وهو ما يجعل قمة المعبد الذهبية واضحة وظاهرة للمدينة بأكملها.
  • وتقول بعض الروايات والقصص أن المعبد تم بناؤه منذ حوالي 2500 عام.
  • ويعتقد علماء الآثار أنه تم بناء هذا المعبد ما بين القرنين السادس والعاشر.
  • وبمرور الوقت تعرض المعبد للعديد من التلفيات نتيجة الحروب الداخلية والخارجية والزلازل، وتم ترميمه وبناؤه مرة أخرى.
  • تتميز الواجهة الرئيسية للمعبد أنها مرصعة بآلاف القطع من الياقوت والماس والأحجار الكريمة، وآلاف الأجراس من الذهب والفضة.
إقرأ ايضاً :  السياحة في هندوراس وأهم المعالم والمناطق السياحية في دولة هندوراس

المتحف الوطني

  • يقع على بعد دقائق من وسط يانجون.
  • هو عبارة عن بناء حديث النشأة من خمسة طوابق، ويتيح للزائرين رؤية تاريخ ميانمار على مر جميع العصور.
  • يتيح للزائرين متابعة التحف النادرة القديمة، والعروش الخاصة بالملوك السابقين، والأسلحة واللوحات الفنية والآلات الموسيقية.

معبد شوكاتجي

  • يبعد 5 دقائق عن معبد شوايدجون.
  • تم بناء هذا المعبد عام 1907 ميلاديا.
  • أصيب المعبد بأضرار بالغة نتيجة تغيرات المناخ.
  • في عام 1957 تم هدم المعبد وبناؤه مرة أخرى، ليكون بشكله الحالي.
  • استغرق بناء المبعد في هذه المرة 9 سنوات ليكتمل بناؤه في 1966 ميلاديا.
  • يحتوي المعبد على أكبر التماثيل لبوذا بطول 72 متر وهو مستلقي.

اقرأ أيضا :

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق